آخر تحديث: 22 / 11 / 2019م - 10:45 م  بتوقيت مكة المكرمة

الصفيان يرحّب بتنقّل «شاهد وشهيد» على مستوى الوطن ويوافق على إقامته للعنصر النسائي

جهينة الإخبارية محمد التركي - القطيف

رحب محافظ القطيف خالد بن عبد العزيز الصفيان أثناء زيارته للمعرض الفني ”شاهد وشهيد“ والذي كان مصاحباً للحفل التأبيني الموحد لشهداء تفجيري مسجد الإمام علي بالقديح ومسجد الإمام الحسين بالعنود بتنقّل المعرض على مستوى مناطق المملكة.

جاء ترحيبه بهذا المقترح بعد أن قُدّم له من قِبل اللجنة المنظمة للحفل أثناء زيارته للمعرض عصر اليوم في صالة الملك عبد الله للإحتفالات بالقديح، حيث استقبله فور وصوله أعضاء اللجنة والقائمين على المعرض.

وعبّر الصفيان عن عميقِ حزنه ومواساته لما شاهده من صورٍ ورسوماتٍ تحاكي التفجيرين الإرهابيين منذ اللحظة الأولى لحدوثهما حتى إلى ما بعد مواراة الشهداء مثواهم الأخير، منوهاً إلى أن المعارض عادةً ما تبهج مرتاديها الا إن هذا المعرض جدد الحزن علينا لما يحتويه من صورٍ مأساوية.

وقال: ”إن المصاب مصاب وطن والألم ألم وطن، ومن حق الجميع التعبير عن هذه الحادثة التي هزّت مشاعر الوطن بقيادته شعبه، الفنان والكاتب والشاعر وكل من يريد أن يعبّر عن مواساته في هذه الفاجعة واسنكاره لما قام به هؤلاء الإرهابيون“.

وأشاد محافظ القطيف بما قام به ”حماة الصلاة“ في مسجد الإمام الحسين الذين ضحّوا بأنفسهم من أجل أن يحموا المصلين من الموت المحتم الذي كان يستهدفهم به الإرهابي الجبان، واصفاً ما قاموا به ب ”العمل البطولي“.

وشدّد أن الدولة متوعدة بالضرب بيدٍ من حديد لكل من يحرض على القتل والإرهاب بشتى أنواعه.

من جانب آخر، أبدى الصفيان موافقته بالسماح للنساء بزيارة المعرض والذي سيكون هذا الإسبوع، حيث ستعلن اللجنة المنظمة للحفل التأبيني موعد الزيارة في وقتٍ لاحق.

وبدورها ثمنت اللجنة المنظمة ترحيب المحافظ بالمقترح المقدم لسعادته وبموافقته على إقامة المعرض للعنصر النسائي، مشيدين بالدور الذي بذله الصفيان منذ اللحظة الأولى لحادثة تفجير القديح وحتى هذا اليوم والذي كان له الأثر الإيجابي في نفوس أبناء القديح خاصة وأبناء المحافظة عامة.


التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
ابو رسيل
[ القطيف ]: 6 / 7 / 2015م - 2:45 ص
وقت معرض شاهد و شهيد لو سمحتو
2
جاسم
[ القطيف ]: 7 / 7 / 2015م - 7:55 م
نحتاج فقط أن توقف الدولة التحريض على الشيعة، نعم الدولة هي المحرض على الشيعة فلا تستغفلونا