آخر تحديث: 21 / 11 / 2019م - 1:18 ص  بتوقيت مكة المكرمة

كوادر هيئة البقيع تنتهي 90% من أعمال المخيم الحسيني بكربلاء المقدسة

جهينة الإخبارية

انهى كوادر هيئة البقيع لأهالي المدينة المنورة والأحساء كافة متطلبات المخيم الحسيني في كربلاء المقدسة، فقد بات جاهزا بنسبة 90 % لخدمة زوار الإمام الحسين ، وذلك في مجالات الإيواء والإطعام، فضلا عن كونه مقرا لأحياء مناسبة الأربعين ومسير سبايا الأمام الحسين .

وقد تمت هذه العملية في وقت قياسي، إذ لم يتعد العمل في عمليات التجهيز، إذ كانوا يعملون مواصلين الليل مع النهار، حتى بلغوا هذا الأنجاز، فالمخيم لم يتبق من جاهزيته سوى 10% وكلها تتعلق بمتطلبات أقل أهمية من التي تم إنجازها، وسوف يتم الانتهاء منها في الأيام القليلة القادمة..

وعلى صعيد متصل أنهى كوادر الهيئة كافة المتطلبات الخاصة بمضيف الهيئة الواقع في مقدمة المخيم، وكذلك تم قطع شوط كبير في تركيب ديكور المخيم لكي يكون دعامة إضافية لتأمين الدفء للزوار، وذلك بغرض توفير المزيد من الراحة لهم خصوصا في وقت النوم، تلا ذلك أيضا المضي قدما في عمليات تجديد دورات المياه، وإجراء عمليات الصيانة المطلوبة، ومعالجة العديد من الملاحظات التي تلقتها الهيئة من الزوار.

الجدير بالذكر أن كوادر الهيئة شرعوا العمل قرابة الشهر في أرض الهيئة المجاورة للمخيم الحسيني والتي سوف تشهد مبنى الهيئة في المستقبل.

من جهة أخرى، تقدم هيئة البقيع لأهالي المدينة المنورة والأحساء والقطيف خدمات خاصة للسيدات زائرات المرقد الشريف للإمام الحسين في كربلاء المقدسة، تتضمن دروسا اجتماعية وأخلاقية حول تربية الأطفال وسبل العناية بهم، وسبل رفع مستوى الأداء للمرأة في تربية الأجيال، وكذلك بعض المسائل الشرعية الخاصة بالسيدات، وذلك في مقر الهيئة الرئيسي مقابل عمود 509 على طريق «ياحسين» بين كربلاء المقدسة والنجف الأشرف.

وتقدم هذه الخدمة من خلال عدد من الاخصائيات في هذه المجالات، يقدمن هذا العمل تطوعا وقربة لله جل شأنه.

وتأتي هذه الخدمات ضمن جملة خدمات مباشرة للسيدات، وذلك من خلال 60 كادرة يقدمن خدمات الاستقبال والإيواء والتغذية والخدمات الصحية التي يطلبها زائرات الأمام الحسين ، القاصدات كربلاء المقدسة عن طريق يا حسين.

وتأتي هذه الخدمات ضمن حرص الهيئة على تنويع خدماتها وتميزها، حيث أن الحضور النسوي ضمن قائمة قاصدي المشهد الشريف في كربلاء المقدسة يكاد يكون موازيا أو مقاربا مع عدد النساء.

وكانت الهيئة قد استقبلت في العام الماضي ما معدله 1000  2000 زائرة، حصلن على الخدمات التي تقدمها الهيئة، وبذلك تؤكد هيئة البقيع لأهالي المدينة المنورة والأحساء والقطيف اهتمامها لكل الزائرين من الجنسين.