آخر تحديث: 25 / 11 / 2017م - 11:56 ص  بتوقيت مكة المكرمة

جناب الشيخ والسيد

السلام عليكم ورحمة الله

يصادف اليوم 7 صفر 1439 هجرية وفاة السبط الحسن فهي تعزية فيه وتعزية في وفاة الأخلاق العامة في مجتمعنا التي تحتاج إلى بعث وقيامة من جديد.

جفاني النوم بعد الفجر فقلت بضع خطوات لعلها تنفع في مقاومة ال 60 من العمر.

كي لا يكون الموضوع في الأدب وصلت الكورنيش وعند ال 60 نظري اصبح شحيح وكنت أرى المساحة الخضراء في الليل بدت بيضاء ناصعة البياض.

قلت يمكن أثلجت السماء وأنا نائم ولكن الجو رطب وحار أكثر من أمس. قربت وللأسف ليس إلا مخلفات الليلة الماضية من أكياس وقناني وأكل تركه المؤمنون حتى تأكله القطط والكلاب رأفة ورحمة بهم.

ليس لدي شك أن من يقوم بهذا العمل هم رجال ونساء وأخص بالذكر النساء لأنهم أقدر على تظهير رحلة الكورنيش بصورة أنظف لو أرادوا، أنهم حضروا مأتم وصلاة جماعة قبل رحلتهم المباركة إلى الكورنيش والبعض منهم لديه تصريح وينوي المشي في ال 40.

قد يكون هذا افتراض خاطئ من قبلي ولكن هل تستطيع مساعدتي في نشر التوعية ليس من باب الواجب على جنابكم ولكن قد تكون لديكم سلطة أخلاقية تشفع لي عند البعض.

لدينا نحن الكبار 4 أشهر للمشي عندما تسمح الفرص وباقي السنة لكم إن أردتم أن تتركوا زبالتكم وليس هذا من باب العذر لكم ولكن من باب أن من يلتزم 4 أشهر بالأخلاق العامة قد يلتزم بها بقية السنة.

لكم جزيل الشكر والامتنان والأجر والثواب وليس فقط في صلاة الجماعة ولكن في كف الأذى عن الناس والمحافظة على الممتلكات العامة.

ارفقت لكم عينة جيدة من الصور وتحاشيت الصور السيئة حتى لا تتأذى وتتلوث اعينكم الكريمة بها.

مستشار أعلى هندسة بترول