آخر تحديث: 15 / 12 / 2017م - 12:13 م  بتوقيت مكة المكرمة

«دنو خفي» الإصدار الأول لـ «آلاء حسين»

جهينة الإخبارية انتصار آل تريك - القطيف

أصدرت الكاتبة ”آلاء حسين“، إصدارها الأول ”دنو خفي“، الذي يحوي بين دفتيه 35 نصًا أدبيًا نثريًا في 140 صفحة عن دار نشر الباقيات الصالحات.

وذكرت ”آلاء حسين“ لـ ”جهينة الإخبارية“ أن نصوصها النثرية تسكبها تجارب جديدة شبهتها بما تكون بلغة الماء، تنساب على شرفة الروح لتسكبها النضج.

وقالت: إن ”دنو خفي“، جنين أنجبته مكتمل الرؤية من خلاله تريد تبليغ رسالتها بشكل متزامن مع حضوره مهما كان كيفه.

وأعربت أن الشعور الذي ينتابها بعد ولادة إصدارها الأول نبيل جدًا، مؤكدة فخرها في نفسها نتيجة استطاعتها في تحقيق طموحها، برغم كل الصعوبات والضغوطات، التي واجهتها، إضافة إلى التزاماتها الكثيرة.

وأفادت أن تقديم رسالتها، جاء من خلال ما هي شغوفة به ليدعمها، مشيرة إلى أنها ظلت سنوات تقدم رسالتها عن طريق التدريب لتفتح الشرفة لدنيا الأدب للأدب يخدمها في رسالتها بلغته وقالبه الأدبي.

وقالت: إذا وصل الشعور وصل الوعي، وإذا وصل الوعي ضمنا الأمان والإحسان، ليكون المستقبل مشرقًا، موضحة أن الشعور يعد شرارة على أساسها يبني الإنسان المستقبل.

وشددت على أن تجلي البصيرة يكون لأرقى المعاني والعطاء، وليس البصر.

ولفتت إلى أن لها ما يقارب الأربعة عشر سنة في هذا المجال خاضته بدون موجه أو مرشد، اجتهدت على نفسها فيه دون مساعدة من أحد.

وأفادت أن الأدب هو أحد المجالات التي علّمتها صناعة ذاتها، لتمارس التعليم الذاتي.

وتابعت أن كل نص جديد أكتبه في هذا المجال، يعطيني تجربة جديدة ومختلفة".

يذكر أن الكاتبة معالجة بالطب التكميلي ومدربة دولية معتمدة في الجرافولوجي والبيرسونولوجي وممارسة متقدمة في التكميم بالإيحاء.