آخر تحديث: 20 / 8 / 2018م - 1:08 ص  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف.. ”البوتشيا“ تتصدر ”ماراثون الألوان“ للمرة الأولى

جهينة الإخبارية انتصار آل تريك - تصوير - علي ابو الليرات - القطيف

يشارك فريق ”لعبة البوتشيا“ السعودي لشديدي الاعاقة من كلا الجنسين ولاعبي الاعاقه الحركية، وللمرة الأولى في مهرجان ”ماراثون الألوان“ الخيري بالقطيف.

الماراثون الذي انطلق مساء امس الخميس في الواجهة البحرية لكورنيش القطيف، سيضم عدد من المسابقات بدأت اليوم الخميس في كورنيش القطيف.

ويشارك شديدي الإعاقة في مهرجان ماراثون الالوان الخيري في لعبة ”البوتشيا“، وهي اللعبة الوحيدة المعتمدة دوليًا لتوصل رسالة للمجتمع بأن هذه الفئة بامكانهم اللعب في بطولات دولية.

وتعد اللعبة تنافسية وعبارة عن كرة بيضاء، وحمراء وزرقاء، ويتنافس الكرات الملونة للحصول على البيضاء.

ولفت الجمهور تواجد الطفلة روان الخواجة لتحكي قصتها مع الاعاقة وابرزهم محافظ القطيف الاستاذ خالد الصفيان، وسط حضور كبير وتفاعل معها وللمشاركة في المسابقات التي أعدتها بنفسها.

وبين مدرب المنتخب السعودي لشديدي الإعاقة والمشرف العام لهذه اللعبة محسن آل إسماعيل، البطل العربي الآسوي في لعبة السباحة وألعاب القوى والبطل في الغوص وحاصل على أكثر من 200 ميدالية ذهبية دولية ومحلية.

وقال أن مشاركتهم في المهرجان، عبارة عن مشاركة الجمهور مع اللاعبين شديدين الإعاقة، سعيًا في تثقيف المجتمع.

وأشار إلى أن من الجماهير الأصحاء ستكون هنالك ايضًا منافسة في المسابقات، وينافس شديدين الإعاقة في مباراة، ليبصر الحاضرون الإثارة _ على حد تعبيره_. كما سيتم عرض فقرات فكاهية، تبدأ من بعد المغرب إلى العاشرة مساءًا.