آخر تحديث: 21 / 6 / 2018م - 2:52 م  بتوقيت مكة المكرمة

أطباء مركزي القطيف: الذئبة الحمراء تنتج عن فرط نشاط الجهاز المناعي

جهينة الإخبارية هيفاء السادة - القطيف

أقام مستشفى القطيف المركزي برعاية قسم الباطنية والروماتيزم، صباح اليوم الخميس فعالية تثقيفية توعوية لمرضى الذئبة الحمراء وذويهم، من خلال استقبال استفسارات المرضى والحضور وذلك في المركز الترفيهي بمستشفى القطيف المركزي.

وأوضح الأطباء الاستشاريين بقسم الروماتيزم أن مرض الذئبة الحمراء مرضٌ ينتجُ عن فرط نشاط الجهاز المناعي حيث يهاجم الجسم نفسَه، لذلك تشكل الأدويةُ المثبطة للمناعة أهمية بالغة في السيطرة على المرض من قبيل الكورتيزون.فعالية الذئبة الحمراء - مستشفى القطيف المركزي

وبين الأطباء أن أكثر الناسِ عرضة للمرض هم الشباب في العقد الثالث من العمر وخصوصاً النساء بنسبةٍ تصلُ إلى 85 - 90٪ في معظم الأحيان، وأن المرض يؤثر على أعضاء وأنسجة متعددة في الجسم تتراوح من طفحٍ في الجلد والتهاباتٍ في المفاصل إلى أعقدَ من ذلك بكثيرٍ من قبيل الفشل الكلوي، التهابات الجهاز العصبي ونزف في الرئتين.

وأشاروا إلى أن المرض يؤثر على الكليتين وهي من أشهر أعراض المرض، وإن نسبة 70٪ من المرضى المصابين بالذئبة الحمراء تتأثرُ لديهم الكليتان ويتراوح هذا التأثرُ من زلالٍ بسيط في الأبوال إلى قصور شديد في وظائف الكلى يؤدي إلى الفشل.

ويحرص الأطباءُ على التشخيص المبكر للمرض وذلك للسيطرة عليه بأدوية مثبطات المناعة، وتشمل طرقُ التشخيص على عمل تحاليل للدم والبول أو أخذ عينة من الكلى في كثيرٍ من الأحيان.

يشار إلى أن مستشفى القطيف المركزي يضم حاليا أربعة استشاريين روماتيزم وهم: استشاري امراض الروماتيزم والباطنية ونائب رئيس أقسام الباطنية أحمد التاروتي، استشاريتا امراض الباطنية الروماتيزم عطيه الحوري وغاده الجنوبي.