آخر تحديث: 22 / 10 / 2019م - 3:29 ص  بتوقيت مكة المكرمة

جديد الشيخ الصفار كتاب احاديث ج 10

جهينة الإخبارية عبدالباري الدخيل

عن دار أطياف للنشر صدر للشيخ حسن الصفار كتاب «أحاديث في الدين والثقافة والاجتماع»

الكتاب يحتوي - كما هي المجلدات التي سبقته - على معظم الخطب والكتابات والمقابلات الإعلامية والندوات والمحاضرات التي جرت خلال العام 1429هـ - 2008م.

جاء إصدار الكتاب والأمة تعيش ما يعرف بالربيع العربي لذا يقول الشيخ الصفار في مقدمته: "لقد بُحت أصوات المصلحين وهم يدعون الأمة للوحدة والتآلف، وتجاوز الخلافات والانقسامات، وكاد المصلحون أن ييأسوا من استجابة جماهير الأمة لدعوتهم، وهي دعوة القرآن، ونداء العقل، وسر تقدم الشعوب. فجاءت ثورات الربيع العربي لتنعش الآمال، وتحيي النفوس، فهذه الجماهير العربية في أكثر من بلد، تتحرك لمقاومة الاستبداد، وتطالب بحقوقها المشروعة في الكرامة والحرية والعدالة، متجاوزة الصراعات الأيدلوجية، والخلافات الفكرية، والانتماءات السياسية المختلفة". ص22

ويضيف: " ويمكن القول بكل ثقة واعتزاز أن لجهود المصلحين التنويريين ودعاة الوحدة والتقارب، دورا أساسا في إنضاج وعي الأمة، والارتقاء بمستوى التفكير بين أبنائها، وفي إنتاج هذا السلوك والأداء الحضاري". ص23

مؤكدا أن ثورات الربيع العربي جاءت لتعلن "انحياز الأمة لخيار الوحدة الوطنية، ونهج السلم والاعتدال".

الكتاب هو المجلد العاشر من الموسوعة التي يقول عنها مؤلفها: "تعكس مجلدات هذه الموسوعة تجربتي الشخصية المتواضعة، في مجال نشر ثقافة الدعوة إلى الإصلاح والتغيير، وتعزيز الوحدة والتقارب بين أبناء الأمة، وتحقيق مفهوم المواطنة واحترام حقوق الإنسان.

قدم للكتاب السيد هاني فحص وعنون مقدمته بـ «الشيخ حسن الصفار تطابق الشخص والنص» تحدث فيها عن قراءته لتجربة الشيخ الصفار الذي يعرفه منذ ثلث قرن، مشيدا بحكمة الشيخ ودأبه وصبره وشفافيته. وبتطابق العلني والسري عنده، يقول: إن اهتمامه بالتقريب من خلال الحوار الدائم لا يحمل أي شائبة، وهو من الجد فيه كما لو أنه مشروع عمره لدنياه وآخرته.

ويضيف أن الشيخ الصفار يجعلك "تعرف بسهولة كيف تحبه وترافقه وتشاركه وتختلف معه.. وتعرف أيضا أن من الصعب مفارقته والتصحر الروحي أو الخلاف الروحي معه، لأن الاختلاف معه مولد معرفة، والخلاف بما يعني من قطيعة لا تصل إلى درجة القطيعة بين متباينين مصرين على التباين.. هذا الخلاف يسبب شيئا من فقرك المعرفي الإنساني الوجداني الروحي".

كما أن السيد فحص يرى أن الشيخ حسن الصفار يستحيل عليه أن يعادي أو أن يدفع أحدا إلى العداء معه، لأن "الخصومة معه غير متاحة وغير منطقية". ص11