آخر تحديث: 17 / 11 / 2019م - 5:39 م  بتوقيت مكة المكرمة

18 طنا من الأسماك العمانية يوميا تخفض الأسعار 35 بالمائة

جهينة الإخبارية

سجلت أسعار الأسماك في المنطقة الشرقية انخفاضا خلال تعاملات الأسبوع الجاري بمقدار 30 إلى 35 في المائة مقارنة بمستويات الأسعار في الأسابيع الماضية، بحيث وصل سعر الكنعد إلى 500 ريال مقابل 800 ريال للمن (16 كغم).

وعزا متعاملون في سوق الأسماك المركزية في محافظة القطيف الأسباب إلى بدء تدفق الواردات العمانية خلال الأيام الماضية بمعدلات مرتفعة نسبيا، الأمر الذي انعكس على إجمالي المعروض في السوق المحلية.

واشاروا إلى أن استمرار تدفق الواردات العمانية سيعيد الأسعار إلى توازنها مجددا، خصوصا أن قرار سلطنة عمان الأخير برفع الحظر على صادرات الأسماك للأسواق المجاورة شكل انعطافة إيجابية في تراجع الأسعار.

موضحين أن الأيام الماضية سجلت وصول نحو 3 شاحنات تحوي 18 طنا من مختلف الأسماك بشكل يومي، ما يعطي السوق قدرة كبيرة على تغطية النقص الحاصل، خصوصا إذا عرفنا أن تحول 40 في المائة من مراكب الصيد العاملة في الخليج لممارسة صيد الأسماك ساهم كذلك في زيادة المعروض.

وقالوا إن الأيام المقبلة ستشهد المزيد من الانخفاض في أسعار أغلب أصناف الأسماك، خصوصا أن المؤشرات الحالية توحي بتدفق كميات كبيرة من عمان، ما يساعد على تغذية السوق بالاحتياجات اللازمة ويساعد في وفرة المعروض وبالتالي إبقاء الأسعار عند مستويات محددة.

وذكروا في تقرير للزميل محمد العبدالله في صحيفة عكاظ أن الأسبوع الماضي سجل وصول كميات كبيرة من محافظة صلالة العمانية، بحيث شملت الأصناف الممتازة مثل الهامور والكنعد والشعري وغيرها من الأصناف التي يقبل المواطنون على استهلاكها بكميات كبيرة.

وبالتالي فإن هذه الكميات تساهم في سد الفجوة الكبيرة التي شهدتها الأسواق أخيرا، جراء تحول جزء كبير من المراكب نحو ممارسة صيد الروبيان مع انطلاقة الموسم في أغسطس الماضي، ويستمر حتى فبراير المقبل.

إضافة إلى قرار سلطنة عمان قبل نحو ستة أشهر بحظر تصدير الأسماك الممتازة إلى الأسواق المجاورة، بهدف إبقاء الأسعار عند مستويات منخفضة بعد صعودها هناك إلى مستويات غير مسبوقة.

وحسب تعاملات السوق المركزي للأسماك في محافظة القطيف، تراجع سعر الكنعد على 500 ريال مقابل 800 ريال للمن (16 كغم) والشعري إلى 300 ريال مقابل 500 ريال للمن.