آخر تحديث: 15 / 9 / 2019م - 4:55 م  بتوقيت مكة المكرمة

بلدية تاروت: زيارة 1565 منشأة واغلاق 19 محلا مخالفا خلال العام الماضي

جهينة الإخبارية

كشفت بلدية تاروت التابعة لبلدية محافظة القطيف عن احصائية الجولات التي نفذتها خلال العام الماضي، حيث أسفرت عن 1565 زيارة وجولة تفتيشية، وإنذار 720 محلاً مخالفاً للاشتراطات الصحية.

فيما تم إغلاق 19 محلا، واحتساب 492 مخالفة صحية، وتأتي هذه الجولات بهدف إحكام الرقابة الصحية، والتأكد من الالتزام بالأنظمة والاشتراطات البلدية، وسلامة المواد الغذائية المتداولة.

وقال رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد الحسيني أن الجولات التفتيشية تأتي ضمن البرنامج المكثف التي تعمل عليه بلدية محافظة القطيف طوال العام، للاهتمام بالنظافة والصحة العامة في جميع مدن وبلدات ومناطق المحافظة، وذلك حفاظاً على السلامة والصحة العامة للمواطنين والمقيمين.

وأشار إلى أن البلدية والبلديات التابعة لها تبذل كل جهودها وبإمكاناتها الفنية والبشرة.

وأضاف حيث تم توزيع المراقبين بما يتناسب وأعمال التفتيش الصحي للقيام بجولات ميدانية لأخذ عينات عشوائية من السلع الغذائية المعروضة في الأسواق وما يشتبه في سلامتها وإرسالها للمختبر للتحقق من مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

من جهته أبان رئيس بلدية تاروت المهندس عادل آل عبيه أن الزيارات التي قام بها مراقبو البلدية الميدانيين على المنشآت الغذائية في جزيرة تاروت السنة الماضية شملت 1565 محلا وأسفرت عن إغلاق 19 محلا، واحتساب 492 مخالفة صحية، وانذار 720 محلا، ومصادرة 1321 كلغ و135 لتر مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الآدمي أو مخالفة للأنظمة، وإصدار وتجديد ونقل ملكية 1542 رخصة مهنية.

وأوضح أن المخالفات التي رصدت تمثلت في انتهاء الشهادات الصحية، وعدم وجود ترخيص، وتدني مستوى النظافة العامة، مخالفة اشتراطات تداول وتجهيز المواد، وعدم تغطية براميل النفايات بالمنشآت الصحية، وعدم التقيد باشتراطات الزي الرسمي.

وتابع بالإضافة إلى التحضير المسبق للمواد سريعة التحضير، ونقص وزن الخبز بالمخابز، وجود مواد مجهولة المصدر، إضافة إلى عدة مخالفات تتعلق بتجهيز المحل، ومباشرة النشاط خارج حدود المحل.

وأشار الى أن البلدية تبذل جهود من اجل المحافظة على صحة المواطنين، ومراقبة الأسواق والمحلات.

ودعا رئيس البلدية المواطنين الى ضرورة استخدام الحاويات المخصصة لجمع الأنقاض أثناء عمليات البناء أو الترميم؛ وذلك من أجل المحافظة على المظهر العام وعدم تشويه الأماكن العامة، وتفاديا لفرض غرامات مالية.

وأشار الى أن البلدية قامت خلال نفس الفترة برفع 57 سيارة تالفة، ونقل 10080 مترا مكعبا من النفايات، و593 ردا من الأنقاض في جزيرة تاروت.

ومضى كما تم توجيه 1080 إنذارا لمخالفي رمي الأنقاض في الأراضي العامة، كما دعا إلى تعاون المواطنين والمقيمين في الإبلاغ عن الملاحظات والمخالفات من خلال مركز 940، وأخذ الحيطة وعدم شراء أغذية لا يعرف مصدرها.