آخر تحديث: 17 / 5 / 2021م - 6:45 ص

مدار الأولياء

حبيب المعاتيق *

مدار الأولياء

قريباً من الأهداب
 يمشي بك اللطفُ
كأنكَ بين العينِ 
تطفو ولا تطفو

كأنك
 يالشيء الذي كم أُحسهُ
يمر خفيفاً 
كاد يلمسهُ الطرفُ

لصيقٌ من الأنفاس 
يحرسكَ الجوى
ويدنيكَ 
حتى تبلغَ المنتهى اللهفُ

عميقاً يجيء الحسن 
في بعض وصفهِ
تماما كما لو جئتَ 
يا ذلك الوصفُ

بريئاً من الأشباه، 
يأتي بك المدى
فيهتزُّ بي في الصدر أشباهيَ الألف

وتمتدُ 
لا سقفٌ يحاصرُ لهفتي
أعيذ الليالي 
أن يحدّ الهوى سقفُ

هناك انكشفنا في الغرام 
حكايةً
سماويةَ التحليق 
لاق بها الكشفُ

نطير مع العشاق 
شفّت قلوبنا
كما في مدار الأولياء همُ شفُّوا